أخبار المنوفية

بالرغم من كوارثهم.. التعنت في الإبقاء على العاملين في الإدارة الهندسية بتلا «والمواطن مش عارف ياخد حقة»

كتبت: كريمه كامل

في تطور غريب في الوحدة المحلية لمركز ومدينة تلا التابعة لمحافظة المنوفية، يستمر رئيس المدينة وحيد عبدربه في الإبقاء على العاملين في الإدارة الهندسية برغم ما ثبت على الكثير منهم من مخالفات تتطلب إبعادهم عن العمل في هذا الملف الحيوي .

النيابة الإدارية بالمنوفية لها العديد والعديد من القرارات التي أدانت الكثير من الفنيين والعاملين بالوحدة المحلية نتيجة المخالفات الجسيمة التي كان من بينها إصدار تراخيص بناء على الأراضي الزراعية وغير ذلك من المخالفات التي جرمها القانون والدستور، والتي كان آخرها أن ألقي القبض على فني بالإدارة الهندسية لوحدة بابل بمعرفة مباحث الأموال العامة.

أهالي تلا تقدموا بشكاوى متكررة إلي رئيس المدينة في شتى الوحدات المحلية يطالبون بتغيير هذا الفني أو الموظف إما لأنه طلب منهم مبالغ مالية نظير إنهاء تراخيصهم أو لظلم وقع عليهم لأن الفني لا يعلم كيف ينفذ القانون، دون استجابة من رئيس المدينة الحالي أو السابقين مما يثير الإستغراب والتساؤلات عن بقاء هؤلاء الفنيين في وظائفهم ومصهم دماء البسطاء من أبناء المركز .

الجدير بالذكر أن مركز تلا يعاني من نقص كبير في الإدارة الهندسية وخاصة علي مستوى المهندسين حيث لا يوجد سوى ٣ مهندسين فقط في المجلس، بالإضافة إلي أن مدير الإدارة الهندسية الجديد تم تعينه منذ شهرين تقريبًا، كما أن ما يقوم به المسؤلون في المجلس هو نقل الفنيين من الوحدات الذين تلاعبوا بها إلى وحدات أخرى على طريقة الكراسي الموسيقية، ويبقى السؤال متي يتم الإستغناء عن هذه الوجوه المتلونة وتعيين مسؤلين يخافون على مصلحة المواطن؟