أخبار المنوفية الحوادث

«اللهم اغسلني بدمي واجعل كفني ملابسي».. آخر ما قاله شهيد المنوفية (صور)

كتب- عصام علم الدين

خيمّ الحزن على محافظة المنوفية بعد استشهاد الملازم عمر مجدي صبحي عبد الونيس، ملازم أول شرطة مقيم في قرية دروة التابعة لمركز أشمون، خلال أداء عمله في متابعة الحالة الأمنية بكمين شرطة بالعياط، حيث صدمته سيارة نقل يقودها سائق يسير بسرعة متهورة، مما أسفر عن الإطاحة به وإصابته بـ«كسور وكدمات متفرقة».

كان الشهيد «مجدي» قد كتب على حسابه بـ«فيس بوك»، قبيل الحادث «اللهم اغسلني بدمي واجعل كفني ملابسي وأرزقني شهادة الحق في سبيلك يارب العالمين»، حيث يعمل والديه موجهان في التربية والتعليم، ويشهد له أهالي قريته بسمعته الطيبة وكرم أخلاقه.

وأفادت التحريات أنه أثناء فحص قوة الكمين الشرطي سيارة ملاكي، قدمت سيارة نقل أطاحت بقوة الكمين، ما أسفر عن استشهاد ضابطي شرطة، وطلبت النيابة تحريات أجهزة الأمن لكشف ملابسات الحادث، واستدعاء أفراد قوة الكمين لسماع إفاداتهم، كما أمرت بتحليل عينة من دماء السائق المتهم لبيان تعاطيه مواد مخدرة من عدمه.