أخبار المنوفية الحوادث

بالصور.. المنوفية تتشح بالسواد بعد استشهاد ظابط في كمين شرطة «بالتفاصيل»

كتب- عصام علم الدين

استشهد فجر أمس الملازم عمر مجدي صبحي عبد الونيس، ملازم أول شرطة مقيم في قرية دروة التابعة لمركز أشمون، خلال أداء عمله في متابعة الحالة الأمنية بكمين شرطة بالعياط، حيث صدمته سيارة نقل يقودها سائق يسير بسرعة متهورة، مما أسفر عن الإطاحة به وإصابته بـ«كسور وكدمات متفرقة»، أسفرت عن مفارقته للحياة.

وتقدم الجنازة اللواء سمير أبو زامل مدير أمن المنوفية، والدكتور أحمد القزاز رئيس مركز ومدينة أشمون، ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة،
حيث إنطلقت الجنازة من مسجد الرحمة بمسقط رأسه بقرية دروة وسط جمع غفير من أهالي القرية، مطالبين بسرعة محاكمة الجاني والقصاص منه.

يذكر أن الملازم عمر مجدي خريج دفعة 2017 أعزب، ولديه 4 من الإخوة ووالده يعمل موجهاً بالتربية والتعليم، ووالدته موجه بالأزهر الشريف وكان أهالى قريته يشهدون له بسمعته الطيبة وكرم أخلاقه.