أخبار المنوفية

شاب في مدينة بـ«المنوفية» يُثير ذُعر الأهالي.. تعرف على قصته

كتبت- سناء عثمان

سادت حالة من الذعر بين اهالي مدينة السادات التابعة لمحافظة المنوفية، بعد رؤيتهم لشاب يسير بالشوارع مرتديًا جلباب حريمي، ويبدو عليه وكأنه مختل عقليًا، فقد تحدث معه بعض شباب المدينة، واتضح من حواره أنه متعلم فهو يتحدث اللغتين الإيطالية والإنجليزية بطلاقة.

وبسؤاله عن سبب وصوله إلى هذه الحالة، أجاب قائلًا: «بابا محمد عاشور لإني حبيت واحدة فقيرة»، موضحًا أن إسمه «هيثم»، وبدأ يردد بعض الكلمات الغريبة، وأشار الأهالي إلى أنه حافظًا للقرآن، كما سئله أحد الأهالي عن كونه مسلم أم مسيحي. وكانت إجابته مصحوبة بغضب وعصبية شديدة قائلًا «أنا ولا مسلم ولا مسيحي»، وأضاف الأهالي أنه يقرأ القرآن خطأ، ويتعمد إزالة حروف ووضع حروف أخرى، كما يفسره «على مزاجه»، ويغلط بالذات الإلهية.

وقد قال بعض شهود العيان أنه يدخل كل المحلات الكائنة بمولات السادات، ويبدأ في قياس كل الملابس سواء شبابي أو بناتي، وأنه من وادي النطرون، فهو يتجول بجميع مناطق السادات وهو على هذا الوضع، ويظن البعض أنه قد يكون متخفيًا ويعيش هذا الدور في هذا الزي ليخفي شئٍ ما.