أخبار المنوفية الصحة

مواطن بأشمون يشكو «المستشفى العام»: «شوفولكوا مستشفى خاصة»

كتبت- سناء عثمان

تتفوق مستشفيات المنوفية بالإهمال الجسيم، فضلاً عن افتقار الأخلاق المهنية لدى بعض الأطباء أثناء التعامل مع المرضى وذويهم وإهانتهم، وهذا ما يحدث داخل مستشفى أشمون العام.

يقول محمد الحراني: «دخل والدي إحدي المستشفيات الخاصة، وذلك لارتفاع نسبة ثاني أكسيد الكربون في الجهاز التنفسي، وعندما استقرت حالته طلبنا من الدكتور «ا. ص» مسئول الرعاية، دخوله الرعاية بمستشفي أشمون العام فوافق فنقلت الحالة إلى المستشفي».

وتابع أنه تم إجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة، إلا أنهم طلبوا إجراء نفس التحاليل مرة أخرى، وظل والدي المريض خارج الرعاية أكثر من ساعة، فضلاً عن منع الناس من الزيارة حتى يبت في دخول المريض الرعاية وبذلك خطورة كبيرة على تدهور صحته، ولكي لا تزيد نسبة ثاني أكسيد الكربون مرة أخرى، وعليه فوجئت برفض دخول والدي الرعاية المركزة.

فأخذت أتوسل للطبيب بأن يسمح لحالة والدي المريض بالدخول للعناية المركزة على مسؤوليتي فتعنت، وقال حرفيا «والله ما هدخلة» وكأنها عزبة يمتلكها؛ وتطاول باللسان وكاد أن يستعمل يده، حتى كاد أبناء المريض أن يمسكوا به.

فقال الطبيب لهم «امشوا من هنا روحوا شوفوا مستشفي خاصة»، وفي النهاية وجه محمد الحراني نداء ورجاء من المسئولين عن المستشفى انتقاء الأطباء المسئولة عن الحالات الحرجة، لأن مثل هذا السلوك من الطبيب يمكن أن يتسبب في وفاة المريض، مستغيثا بالسادة المسؤولين عن الصحة بمحافظة المنوفية.