أخبار مصر الحوادث

«طعناه وأشعلا النيران في جثته».. تفاصيل مثيرة حول مصرع سائق على يد شقيقين

كتبت- عائشة جمال

أشعل ميكانيكي بمساعدة شقيقه النيران في جثة سائق بعد أن قاما بطعنه، حيث عثرت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة على جثة سائق متفحمة داخل سيارته، حيث تخلصا من المجني عليه بسبب خلافات سابقة وأشعلا النيران في الجثة لإخفاء معالم الجريمة.

تلقى قسم شرطة الشروق بمديرية أمن القاهرة، بلاغًا بنشوب حريق بسيارة أجرة ميكروباص بطريق «مصر- الإسماعيلية» الصحراوي دائرة القسم، وتمكنت قوات الحماية المدنية من إخماد الحريق، وكشفت التحريات أن المجني عليه سائق ميكروباص يبلغ من العمر 30 عام، مقيم بدائرة قسم شرطة أول السلام، وحررت زوجة الأخير ربة منزل 23 سنة محضر بالقسم بخروج زوجها للعمل على السيارة وعدم عودته، وأضافت أن وراء ارتكاب الواقعة شخصين؛ أحدهما ميكانيكي يبلغ من العمر 29 عام وسبق اتهامه في 3 قضايا، وشقيقه حلاق سبق اتهامه في قضية سلاح دون ترخيص، وذلك لسابقة حدوث مشادة كلامية بينهما أثناء تواجدهم بموقف سيارات الأجرة بدائرة القسم.

وبمواجهة المتهمين بعد القبض عليهما اعترفا بارتكاب الواقعة، حيث قرر أحدهما باتفاقه مع شقيقه على التخلص من المجني عليه، وحرق السيارة بسبب إجبار والدهما على الاعتذار لزوجة المجني عليه، فقاما بالتقابل معه بزعم التصالح وإنهاء الخلاف، وتولى إحداهما قيادة السيارة وتوجهوا لمكان الواقعة وعقب وصولهم قام بطعن المجني عليه بسلاح أبيض «مطواة» بجرح طعني بالصدر مما أدى إلى وفاته، وأوثقا قدميه ووضعاه داخل جوال وأغلقا عليه السيارة، وقاما بسكب البنزين داخل السيارة وأسفلها وإضرام النيران بها لإخفاء معالم جريمتهما، ولاذا بالفرار وحُرر محضر بالواقعة.