أخبار المنوفية

استنفار أمني بقرية نائب البرلمان «صابر عبد القوي» بالمنوفية عقب اختفاء نجله «آدم» (صور)  

 

كتب- عبد الفتاح طارق

 

حالة من الاستنفار الأمني يلاحظها المواطن البسيط بقرية الكوادي التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، عقب الاختفاء الغامض للطفل “آدم” نجل النائب البرلماني عن مركز أشمون صابر عبد القوي منذ ساعات صباح الأحد.

 

وعلى الفور توجه “عبد القوي” إلى مركز شرطة أشمون وحرر محضر بالواقعة بعد التأكد من عدم ذهاب “آدم” إلى المدرسة الخاصة به رغم خروجه من المنزل في الصباح الباكر، فضلاً عن استمرار إغلاق هاتفه لساعات متواصلة.

 

وتلقى اللواء محمد ناجي، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من مأمور مركز أشمون، يفيد بتحرير النائب صابر عبد القوي، عضو مجلس النواب عن دائرة أشمون، محضرًا بتغيب نجله “آدم”، البالغ من العمر 16 عامًا منذ صباح اليوم الأحد، وعدم ذهابه إلي المدرسة والدروس الخصوصية، واستمرار إغلاق هاتفه لساعات متواصلة، وتحرر محضر بالواقعة حمل رقم 12686 بالواقعة.

 

من جانبهم، نشر المقربون من النائب صور الطفل على “فيسبوك” مناشدين من تعرف أليه بالنشر والتواصل عبر أحد الأرقام، حال العثور عليه أو وجود معلومات بشأن اختفاءه، وقد جذبت الواقعة تضامن كبير وتفاعل من أهالي مركز أشمون، آملين عودة الطفل لوالديه.

 

هذا وبدأت مديرية أمن المنوفية وضع خطتها وتشكيل فريق بحث بالتنسيق مع مركز شرطة أشمون لتحديد آخر الأشخاص الذين رأوا الطفل صباح الأحد، بهدف تتبع خط السير، فضلاً عن سؤال زملائه وتقصي المعلومات عن الطفل بالمدرسة وفي المنطقة التي يقطن بها.

 

يجدر الإشارة إلى أن النائب البرلماني صابر عبد القوي هو أحد النواب الفاعلين بمركز أشمون، واشتهر بلقب “العمدة” لقدرته على إدارة المجالس العرفية وفض المنازعات بين المتخاصمين، ويتمتع بسمعة جيدة وعلاقات طيبة مع الكثير من أبناء المركز.