أخبار المنوفية الصحة

«حاسبوا وكيل الوزارة».. مدير حميات منوف يفجر مفاجأة عقب إقالته

كتب- عصام علم الدين

أقال نصيف حفناوي وكيل وزارة الصحة بالمنوفية، الدكتور أحمد السرسي مدير مستشفى حميات منوف من منصبه، بخروج المصابين بفيروس كورونا والذهاب إلى منازلهم لاستكمال العلاج لتنفيذ الخطة العلاجية التي تطبقها وزارة الصحة لعلاج الحالات البسيطة والتي لا تظهر عليها الأعراض في المنازل، دون صرف علاج أو توفير وسيلة لنقل المصابين لمنازلهم وفق ما أكده عدد منهم، الأمر الذي أدى إلى إصدار وكيل وزارة الصحة قرارا بإقالته، وتكليف الدكتور أنور محفوظ أخصائي الحميات بالمستشفى مديرا للمستشفى لمدة 3 شهور.

أكد «السرسي»، أنه صدرت تعليمات من قبل مديرية الصحة بالمنوفية، بأن الحالات البسيطة الموجودة بالمستشفى تذهب إلى المنزل لاستكمال العلاج مع صرف العلاج لمدة 5 أيام للمريض، موضحا أنه تواصل قبل تنفيذ التعليمات مع مدير الطب العلاجي ومدير الطب الوقائي، وأبلغوه بصرف العلاج وتطبيق البروتوكول الذي تم إرساله على جروب عبر موقع التواصل الاجتماعي خاص بالقيادات في مديرية الصحة.

وتابع «السرسي» قائلًا: «أنا نفذت التعليمات وإذا كان هناك خطأ في التعليمات أو عدم دراسة القرارات فالمنطقي أن يحاسب عليها وكيل الوزارة وليس من قام بتنفيذها وأنا تمت إقالتي مش عارف ليه»، موضحًا أنه عندما اتصل بوكيل الوزارة لمعرفة آليات صرف العلاج للمصابين من القسم الاقتصادي بمقابل مادي أو بالمجان فقال “اصرف وخلاص وهبعتلك ورق” وهو أمر مخالف للقانون لأنه لا يوجد ما يثبت أن الصرف تم للمصابين ومن الجائز بعد انتهاء أزمة كورونا يتم إحالتي للتحقيق.