أخبار مصر

«بعد إقامتهم مكان للعزل بالتبرعات».. رئيس مدينة في البحيرة يهدمه

 

كتبت- علا محمد

قرر اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، قبل ساعات إلغاء تكليف المحاسب هشام عابدين رئيس مدينة الرحمانية، وتكليف عادل فتحي عباس، مدير إدارة المجالس بالديوان العام، بالعمل رئيسًا لمركز ومدينة الرحمانية، وذلك على خلفية إزالة أول مخيم لعلاج المصابين بفيروس كورونا المستجد بمدينة الرحمانية والذي أنشائه مجموعة من الشباب بالجهود الذاتية، على ملعب مركز الشباب.

وقال المهندس هشام عابدين، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة الرحمانية، إن «المخيم» الذي أقيم لاستقبال حالات مصابي فيروس كورونا المعزولين منزليًا، كان احتياطيًا تحسبًا لزيادة أعداد المصابين بمركز ومدينة الرحمانية.


وأشار إلى أنه مع تراجع أعداد المصابين بفيروس كورونا بمركز ومدينة الرحمانية في الفترة الأخيرة، فأصبح غير مستغل لا سيما أنه لم يستقبل حالة واحدة منذ إقامته، بخلاف المبنى الإداري بمركز الشباب الذي يستقبل المصابين ويتلقون فيه العلاج على أكمل وجه حاليًا، حيث أن «المخيم» كان مستغل لصالح مصابي فيروس كورونا، حيث بادروا بالتبرع بكافة المستلزمات الطبية الموجود به لصالح مستشفى الرحمانية المركزي.

فضلاً عن التبرع بالأثاث إلى الجمعيات الخيرية، فضلا عن الاستفادة من بيع جزء من «المخيم» لشراء جهاز أشعة مقطعية لخدمة أهالي مركز ومدينة الرحمانية.